أرشيفات الوسوم: العمر المناسب لتعلم الانجليزية

ما هو العمر المناسب لتعلم اللغة الانجليزية؟

السلام عليكم متابعيني اعتذر عن التأخر في كتابة مقالتي لظروف خاصة، كتبت مقالتي هذه بسبب سؤال العديد من المتابعين عن العمر المناسب لادخال لغة جديدة لحياة اطفالهم، معظم الاهالي يحتارون في اختيار السن المناسب ليبدأ اطفالهم بتعلم لغات اخرى اضافة الى لغتهم الاصلية، ويتسائلون في عدد اللغات التي يجب ان يتعلموها، ولأن اللغة الانجليزية هي اللغة العالمية في زمننا الحالي يبدأ الاهالي العرب خصوصا بتعليمها لأولادهم بجانب لغتهم الام.

“العلم في الصغر كالنقش في الحجر”

هذه المقولة من المقولات التي تعلمناها ونحن صغار ومعناها ان التعلم في سن مبكرة يرسخ في ذاكرة الطفل لأن دماغهم يكون مستعد للتعلمي  ، نحن نقوم بتعليم اطفالنا وهم صغار كلمات انجليزية بحيث ان الطفل عندما يقول كلمات انجليزية بسيطة تنهال عليه عبارات الثناء والتشجيع، فلذلك نجد العديد من الاهالي يفضلون تسجيل اطفالهم في المدارس الامريكية والبريطانية ليتعلموا اللغة الانجليزية بجانب اللغة العربية ومنهم من يبدأ بتكرار بعض الكلمات على مسامعهم من البيت.

كم هو العمر المناسب لتعلم اللغة الانجليزية؟
ما هو السن المناسب لتعلم اللغة الانجليزية؟

تعليم الانجليزية للاطفال بين مؤيد ومعارض

المؤيدون:

يقول المؤيدون في تعليم اللغة الانجليزية للاطفال من سن مبكرة ان الطفل في بداية عمره يكون لديه القدرة على اكتساب اكثر من لغة  بجانب لغته الام، لأن الطفل يتمتع بقدرة فائقة على الحفظ لان ذاكرته اكثر نشاطا فقط يلزمه التشجيع ليتعلم اللغة، فتعلم لغة اخرى بجانب لغة الطفل الام ينمي الابداع والادراك لدى الطفل كما قال بعض الباحثون.

المعارضون:

بعض المعارضون يعزون رفضهم في تعليم الاطفال اللغات الاخرى بجانب اللغة الام لان الطفل سيهمل لغته الام وسيتشتت تفكيره ويؤدي الى تداخل اللغات في ذهن الطفل فلن يركز في اي لغة من اللغات ويتقنها. في بعض الدول لا يقومون بادخال اللغة الثانية الا بعد الانتهاء من المرحلة الابتدائية حتى يتم التأكد من اتقانهم للغة الام.

رأيي انا:

رأيي في موضوع تعلم الطفل للغة الانجليزية يجب ان يكون بعد ان يتقن الطفل لغته الام في كلامه وان يعرف معانيها حتى لا تختلط عليه اللغتان وتطغى لغة على الثانية. طالما ان اللغة الام تستعمل كلغة اساسية للتخاطب والحوار للحياة اليومية في المنزل، واللغة الثانية لا تستعمل الا عند حاجتها سواء في المدرسة وتعاملات يومية فانها لن تؤثر على اللغة الام. ولأننا في عصر التكنولوجيا والانفتاح والتطور فان تعلم لغة ثانية هو حاجة ملحة.

أهداف تعلم اللغة الانجليزية للاطفال

١- لمواكبة التطور

ليتفتح الطفل على العالم حوله خصوصا في بعض الدول يجب ان يتقن الطفل الانجليزية لان التعامل مع المحيطين يكون بها، وليستطيعون استعمال الاجهزة الالكترونية الحديثة مثل الموبايل والبلايستشن وغيرها التي يكون معظمها باللغة الانجليزية.

٢-بريستيج

بعض الاهالي لا ينظرون الى اللغة الا ان يقولو ان طفلهم يتكلم الانجليزية بطلاقة وانه دخل مدرسة أمريكية أو بريطانية، للمباهاة بين اصدقائهم ومعارفهم.

٣- للدراسة في المدرسة

اصبحت المدارس في يومنا الحالي اغلبها امريكية وبريطانية واغلب المعلمين يتكلمون الانجليزية في شرح الدروس لذا من الافضل ان يكون الطفل ملم في اساسيات اللغة الانجليزية. اغلب المدارس تقوم بعمل امتحان مستوى باللغة الانجليزية لدخول المدرسة.

الخلاصة:

تعلم الانجليزية لا يوجد له عمر محدد فيجب تعليمها للصغار والكبار على حد سواء لأنها لغة العصر والتي يستخدمها الناس في حياتهم.